انسحبوا

انسحبوا

فيديوهات القصيدة:

انسحِبوا!
كان اللاسلكي بعيد والعسكري ما سمعش
انسحبوا!
شوف العجب يا ولاد العسكري ما رجعش
انسحبوا!
أطرَش ده ولا صنم؟!
ارجع يا جندى بيادة!
دخل العدو العريش
ارجع خلاص بزيادة!
العسكري سامع
لكنه واد مجدع
شال آر- بي – جيهُه وضحك
إشمعنى أنا اللي أرجع؟
وقف الزمن مذهول
ساعتين بيشاهد
الجندي قام كبّر
المدفع اتشاهد
الدبابات ظهرت
ارجع يا جندى نظام
ده كان كلام القيادة
وده برضه وقت كلام؟!
وقف الولد ددبان
يا سادة يا سامعين
صادهم كما الدبّان
محروس يا واد م العين
الدبابات صفين
اتفاجئوا وافترقوا
على كتفه كان مدفع
وعلى الجبين عرقُه
غطى العُفار النار
ولا حد عاد شايف
والدبابات بتهلّ
وده برضه مش خايف
الضحكة على وشه
ماتقولش بيصيّف!
ولسه الزمن واقف
مبسوط ومتكيف
الدبابات كترت
والكترة غلابة
والقلب لو مؤمن
ولا ألف دبابة
حتقولوا مات الولد
أنا أقولكم لا.. عاش
ما الجنة ولا فيها موت
ولا تتدّخل ببلاش

انسحبوا